فقد شب حريق في سفينة تدريب إيرانية بعد ساعات من مقتل طيارين في سلاح الجو أثناء استعدادهما للتحليق بطائرة مقاتلة من طراز “إف-5”.

في الحادثة الأولى، ذكرت وكالة أنباء فارس، شبه الرسمية، نقلا عن بيان للبحرية الإيرانية أن حريقا شب في سفينة تدريب تابعة لها بالقرب من مدخل الخليج العربي، لكن جميع أفرادها تمكنوا من مغادرتها بأمان.

ونقلت الوكالة عن البيان دون الخوض التفاصيل أن عمليات مكافحة الحريق مستمرة على متن السفينة التي كانت بالقرب من ميناء جاسك الإيراني الواقع على خليج عمان، بحسب ما أفادت وكالة رويترز.

وفي العام الماضي، وخلال مناورة، أصابت سفينة حربية إيرانية أخرى بصاروخ، في حادث عرضي أدى إلى مقتل 19 بحارا وإصابة 15 آخرين.

ووقع الحادث أثناء تدريب عسكري في خليج عمان، حيث تجري إيران تدريبات بانتظام في المنطقة.