الكرملين: لا نتوقع تحولاً في العلاقات بعد قمة بايدن وبوتين

روسيا و الولايات المتحدة الأميركية

أعلن الكرملين، اليوم، أنه لا يتوقع تحولاً رسمياً في العلاقات الروسية-الأميركية، بعد القمة المرتقبة بين الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، والرئيس الأميركي، جو بايدن، الشهر المقبل.

في الإطار، نصح المتحدث باسم الكرملين، دميتري بيسكوف، بتجنب ما وصفه بالـ«توقعات المبالغ فيها حول تحقيق تقدم خلال القمة»، إلا أنه أكد أن الاجتماع بحدّ ذاته، «مهمّ للغاية».

وأكد البيت الأبيض والكرملين، أمس، أن بايدن وبوتين سيجتمعان في جنيف، في 16 حزيران، فيما بلغت العلاقات بين البلدين أدنى مستوياتها منذ الحرب الباردة.