وقال رئيس الاتحاد الأوروبي لكرة القدم (ويفا) ألكسندر تشيفرين، إن اللاعبين الذين سيشاركون في البطولة الجديدة، سيحرمون من اللعب في بطولتي كأس أوروبا وكأس العالم.

وجاءت تصريحاته “الصارمة” تجاه المشاركين في الدوري السوبر الجديد، ضمن سلسلة من التهديدات التي وجهها للأندية “الانفصالية”.

وقال تشيفرين: “حتى الآن نعكف على تقييم الموقف مع طاقمنا القانوني وسنقوم بالمطلوب، وسنتخذ جميع العقوبات الممكنة بحق الأندية”.

وأضاف: “الأندية يجب أن تشارك في البطولات على أساس الجدارة والاستحقاق، وليس مشاركة مضمونة في بطولة مغلقة لعدد من القلة الطماعة”.

وأكد أن “عالم كرة القدم يقف متحدا ضد المقترحات المثيرة للجدل التي رأيناها”، مشيرا إلى أن التضامن والوحدة ليست موجودة للبعض، الذين كل ما يهمهم هو جيوبهم، في إشارة للأندية الـ12.