وقال مدرب ريال مدريد إنه لا يفهم حقا لماذا يستمر إبعاد بنزيما عن المنتخب الوطني الفرنسي، وفقا لصحيفة “ماركا”.

وكان بنزيما قد أبعد عن المنتخب الفرنسي في 2016 بعد اتهامه بالتآمر على زميله بالمنتخب ماتيو فالبوينا، وتواصله مع أشخاص ابتزوا فالبوينا بعد حصولهم على فيديو جنسي للاعب.

وبالرغم من أن بنزيما نفى مرارا تلك الاتهامات التي ربطته بالواقعة، إلا أن مدرب المنتخب الفرنسي ديدييه ديشامب رفض استدعاءه للمنتخب منذ حينها.

وقال زيدان حول الموضوع الذي يأخذ حيزا كبيرا من الساحة الكروية الفرنسية: “لا أفهم لماذا لا يمثل بنزيما منتخب بلاده. الكثيرون لا يفهمون ذلك”.

وتأتي تصريحات زيدان لتزيد الضغوطات على ديشامب لإعادة بنزيما للمنتخب، خاصة مع التألق اللافت للمهاجم الفرنسي.

ومنذ رحيل كريستيانو رونالدو عن ريال مدريد، أصبح بنزيما النجم الأول “للملكي”، متصدرا قائمة الهدافين في الفريق في الموسمين الماضيين، بالإضافة لهذا الموسم.