«أطباء لبنان» يُضربون لأسبوع… ما السبب؟

مستشفى في لبنان

دعت «نقابة أطباء لبنان» في بيروت إلى إضراب لمدة أسبوع ابتداءً من يوم الاثنين الواقع في 10 أيار، يستثني الحالات الطارئة أو التي لا يمكن تأجيلها، احتجاجاً على قرار محكمة الاستئناف في قضية الطفلة إيلا طنوس. ووفق بيان للنقيب شرف أبو شرف، صدر بعد اجتماع طارئ لمجلس النقابة بشأن قرار القاضي طارق بيطار في قضية الطفلة إيلا طنوس، تَقرّر، أيضاً:

ـــ تنفيذُ اعتصام رمزي أمام قصر العدل غداً الاثنين.

ـــ زيارةُ وزيرة العدل لـ«إيجاد حل قضائي عادل والسّعي لإبطال مفاعيل الحكم قضائياً أو عبر قانون».

ـــ اجتماع اللجنة القضائية ولجنة التحقيقات في النقابة لـ«مناقشة التقرير والوصول إلى رأي موحد». وكانت محكمة الاستئناف في بيروت، برئاسة القاضي طارق بيطار، قد أصدرت حُكمها النهائي، في قضية الطفلة إيلا طنوس، الذي قضى بتصديق الحكم الابتدائي، مع تعديل قيمة التعويضات المُقرّة للطفلة، بحيث تصبح 9 مليارات ليرة لبنانية «يُلزم بها ويدفعها المُدّعى عليهم بالتكافل والتضامن في ما بينهم، إضافة إلى دخل شهري لها بمعدل أربعة أضعاف الحد الأدنى للأجور بتاريخ الدفع الفعلي، ولكلّ من الوالدين مبلغ 500 مليون ليرة».