إنشاء مجلس التنسيق الأعلى السعودي – الباكستاني

استقبل الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي عهد الملك السعودي، في الديوان الملكي بقصر السلام بجدة أمس، دولة السيد عمران خان رئيس الوزراء بجمهورية باكستان الإسلامية.

وقد عقد سمو ولي العهد ودولة رئيس الوزراء الباكستاني جلسة مباحثات، رحب سمو ولي العهد في بدايتها برئيس الوزراء الباكستاني في المملكة، فيما عبر دولة رئيس الوزراء الباكستاني عن سعادته بزيارة المملكة، ولقائه سمو ولي العهد.

وجرى خلال الجلسة التأكيد على عمق العلاقات بين البلدين الشقيقين وأهمية توسيع وتكثيف آفاق التعاون والتنسيق الثنائي وتعزيزه في مختلف المجالات، وتبادل وجهات النظر بخصوص المسائل والقضايا التي تهم البلدين على الساحتين الإقليمية والدولية بما يسهم في دعم وتعزيز الأمن والاستقرار.

وأشاد دولة رئيس الوزراء السيد عمران خان بالدور القيادي لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود في تعزيز الوحدة الإسلامية، والدور الإيجابي للمملكة في حل القضايا التي تواجهها الأمة الإسلامية ومساعيها من أجل السلام والأمن الإقليمي والدولي.

وناقش الجانبان سبل تقوية وتعزيز العلاقات الاقتصادية والتجارية بين البلدين من خلال استكشاف مجالات الاستثمار والفرص المتاحة في ضوء رؤية المملكة 2030، وأولويات التنمية في باكستان.

وعقب جلسة المباحثات وقع سمو ولي العهد ودولة رئيس وزراء باكستان على اتفاق إنشاء مجلس التنسيق الأعلى السعودي – الباكستاني.

وقد شهد سمو ولي العهد ودولة رئيس وزراء باكستان مراسم توقيع اتفاقيتين ومذكرتي تفاهم ثنائية بين المملكة العربية السعودية وجمهورية باكستان الإسلامية.