نتنياهو يقترب من الفوز في الانتخابات الإسرائيلية

بنجامين نتنياهو

دلت نتائج الصناديق النموذجية للانتخابات الإسرائيلية على فوز رئيس الوزراء، بنيامين نتنياهو، وتحالفه اليميني، بأكثرية تمكنه من تشكيل حكومة يمين صرف.

فقد حصل حزبه «الليكود» على 31 مقعداً وفاز حلفاؤه بـ23 مقعداً. وحصل حزب يمينا، برئاسة نفتالي بنيت على 7 مقاعد. فإذا انضم إلى نتنياهو، وهذا أكبر احتمال، فسيؤدي التحالف إلى تشكيل حكومة يمين.

وكانت مفاجأة هذه الانتخابات تحالف اليمين المتطرف، الذي يضم حزب «كهانا» المطالب بطرد الفلسطينيين، وحزب «كحول لفان» بقيادة بيني غانتس. فقد توقعت الاستطلاعات لهما 4 مقاعد، لكن كلاً منهما حصل على 7 مقاعد.

وقد اعتبر «الليكود» هذه النتائج انتصاراً ساحقاً لرئيس الوزراء نتنياهو، ودعا خصومه إلى الاعتراف بالفشل، وأن يباركوا له.

لكن، على الرغم من هذه النتائج التي تبدو كأنها حاسمة، فإن التعامل معها ينبغي أن يكون حذراً جداً. فالنتائج شبه الرسمية ستصدر مساء الخميس، على الأقل، فيما تنشر النتائج الرسمية يوم الأربعاء المقبل. وإلى ذلك الحين، اعتمد المحللون والخبراء على نتائج استطلاع آراء لصناديق نموذجية وضعتها شركات خاصة تابعة لقنوات التلفزيون الثلاث «11» و«12» و«13».

فقد وضعت كل قناة 77 صندوق اقتراع قرب صناديق اقتراع فعلية. وطُلب من جمهور المصوتين أن يصوتوا مرة أخرى في الصندوق النموذجي. وفي الساعة الثامنة، أي قبل ساعتين من إغلاق الصناديق الفعلية، بدأ فرز أصوات الصناديق النموذجية.

وفي الساعة العاشرة تم نشر هذه النتائج. ولأن النتائج الفعلية تحتاج إلى وقت طويل، ولأن هناك 4 أحزاب على شفا السقوط، فإن صوتاً واحداً يمكنه أن يغير النتيجة.

لذلك، فلا بد من الانتظار حتى تظهر النتائج شبه الرسمية.