إغلاق مبنى الكونغرس في واشنطن إثر حريق شب في بناية قريبة

الجيش الأميركي

أغلق مبنى الكونغرس الأمريكي في العاصمة واشنطن بشكل مؤقت بسبب تهديد أمني، قبل يومين فقط من تنصيب جو بايدن رئيسا للولايات المتحدة.

وكان مبنى الكابيتول، الذي يضم الكونغرس الأمريكي، قد تعرض لهجوم من قبل حشد مؤيد لترامب في 6 كانون الثاني، مما أسفر عن مقتل خمسة أشخاص.

ويقول مراسلون في مكان الحادث إن إعلانا طارئا بدأ تشغيله، وعلقت بروفة تنصيب بايدن.

وشددت الإجراءات الأمنية، وسط انتشار الآلاف من أفراد الحرس الوطني.

وأفاد شهود عيان بوجود دخان بالقرب من مبنى الكابيتول.

وقالت هيئة الإطفاء في واشنطن العاصمة إنها استجابت لحريق قريب أخمد الآن.

وذكر تحذير تم وزع على موظفي الكابيتول أن المبنى مغلق، ولن يسمح لأي شخص بالدخول أو الخروج.

وبدأت جميع الولايات الأمريكية الـ50 ومقاطعة كولومبيا، حالة تأهب لاحتمال مواجهة احتجاجات عنيفة، قبل تنصيب بايدن الأربعاء.

وحذر مكتب التحقيقات الفدرالي من احتمال خروج مؤيدي ترامب في مسيرات مسلحة عبر عواصم الولايات.