حملة لإزالة التعديات والعربات المتجولة في شوارع بيروت

صدر عن دائرة العلاقات العامة في بلدية بيروت البيان التالي: ’’بناء على توجيهات محافظ بيروت القاضي مروان عبود، واستكمالا لحملة إزالة التعديات على الأملاك العامة في مدينة بيروت، قامت مصلحة الهندسة – دائرة السير في بلدية بيروت بمؤازرة من قوى الأمن الداخلي وفوجي حرس واطفاء مدينة بيروت، بإزالة العوائق وأحواض الزهور والبراميل وأحجار الباطون والأعمدة الحديدية وملحقاتها من بعض شوارع العاصمة، وشملت الحملة المناطق التالية : تلة الخياط، عائشة بكار، حوض الولاية برج أبي حيدر، رأس النبع، البسطا الفوقا. على أن تستمر الحملة تباعا لتشمل شوارع وطرقات وأرصفة مدينة بيروت‘‘.

وأضاف البيان: ’’وكان محافظ بيروت مروان عبود قد وجه كتابا الى قيادة شرطة بيروت في قوى الأمن الداخلي جاء فيه : ’’عملا بأحكام المادة 205 معطوفة على المادتين 194 و 197 من القانون الرقم 17/1990، نكلفكم بقمع ظاهرة العربات المتجولة المنتشرة في منطقة المصيطبة العقارية كما تحرير الأرصفة والشوارع وإزالة العوائق وتوفير سبل السلامة العامة للمشاة في محيط مسجد عائشة بكار في محلة الزيدانية‘‘.

وتابع: ’’وطلب المحافظ عبود من قيادة فوج حرس مدينة بيروت تنظيم دوريات راجلة في منطقة المصيطبة العقارية خصوصا في محيط مسجد عائشة بكار في محلة الزيدانية ومنع ظاهرة العربات المتجولة المنتشرة في المكان‘‘.

وأتم: ’’من ناحية أخرى، لا تزال الورش التابعة لبلدية بيروت مستمرة بعملها بوتيرة سريعة، حيث قام عمال البلدية بمؤازرة فوجي حرس واطفاء بيروت، بـ “تشحيل” الاشجار و رفع الأغصان اليابسة من بعض شوارع العاصمة، بالاضافة الى أعمال التنظيف والتعشيب في حرج مدينة بيروت وإزالة الأعشاب اليابسة من داخله ليكون بحلة مميزة تليق برواده‘‘.