بيان لشركة “prosec”.. وهذا ما طالبت به!

شركة prosec

أوضحت شركة “prosec” ش.م.ل. في بيان، أنها شركة أمنية خاصة مسجلة في السجل التجاري في بعبدا تحت رقم 62063 موضوعها الحراسة والحماية على اختلاف أنواعها ومواضيع تجارية اخرى”.

ولفتت إلى أنها أبلغت “رسميا بموضوع المعلومات التي تم تداولها في الاعلام، أن القاضي سامر ليشع هو المكلف بالملف القضائي المعني مما أثار جدلا بقانونية المصدر المخول بطلب المعلومات، كما تبين أن مدنيين غير ذي صفة قضائية أو عدلية، تجمهروا أمام مركز الشركة بشكل يهدد موجوداتها وأموالها الخاصة وتلك العائدة لزبائنها. أمام التضارب في المعلومات حول الجهة المخولة بمخاطبة الشركة”، معلنة “استعدادها لتنفيذ أي أمر فور تبلغها توضيح أو أمر من مجلس القضاء الأعلى أو النائب العام التمييزي حول المطلوب تنفيذه من الشركة وتفاصيله”.

وطلبت من “القوى الأمنية المعنية، تأمين الحماية اللازمة لمركزها حفاظا على الملكية الخاصة وحقوق وأموال الغير المؤتمن عليها، بانتظار توجيهات السلطات القضائية العليا”. وأكدت “في هذا المجال أنها تحت القانون وتعمل بموجب أسس الثقة والشفافية، ومديرها يعمل في مجال الامن الخاص في لبنان والخارج، وتحتفظ بحقها بمداعاة أي جهة تمس بسمعتها وتلحق أضرار بأعمالها. وتؤكد للرأي العام اللبناني، أن الاستمرار بهذه الاعمال الفوضوية سوف يلحق أضرارا إضافية بالشركة قد تؤدي إلى توقفها عن العمل وحرمان أكثر من 900 عائلة من لقمة عيشها”.