مستشفى سان لويس وافق على استقبال جثة العاملة الأثيوبية

مستشفى سان لويس

وافق مستشفى سان لويس في جونية على استقبال جثة العاملة الأثيوبية التي وجدت مساء في غرفة سكنها. وعلى الفور توجه عناصر من مركز جونية في الدفاع المدني إلى حي الخروبي في زوق مكايل لنقل الجثة إلى براد المستشفى، بعد أن رفضت المستشفيات الحكومية إستقبال أي جثث في برادتها.

وقد تبلغ المحامي العام الإستئنافي في جبل لبنان القاضي نادر منصور من إدارة مستشفى سان لويس موافقتها على استقبال الجثة، في حين رفض عدد من المستشفيات استقبالها لوضعها في البراد، بعد أن أنهت عناصر الأدلة الجنائية تحقيقاتها لتحديد ملابسات الوفاة ومخابرة النيابة العامة لإجراء المقتضى.

وكانت “الوكالة الوطنية للاعلام” قد ذكرت أن جثة عاملة أجنبية في العقد الرابع من العمر وجدت ممددة على الأرض داخل غرفة سكنها في زوق مكايل – كسروان. وأنه بعد معاينة الجثة من قبل الطبيب الشرعي، تبين أن الوفاة حصلت منذ 4 أيام وأن المستشفيات ترفض استقبالها.