إحياء عيد الفصح في النبطية

أحيت ​الطوائف​ ​المسيحية​ التي تتبع التقويم الغربي في ​مدينة النبطية​ ​عيد الفصح​ المجيد في قداديس أقيمت بالمناسبة في الكنائس والاديار.

وقال الاب نمور “القيامة ينبوع تجدد وتحرر من قوى الموت الذي يهدد البشرية لان بالقيامة الكلمة الأخيرة هي للحياة فنحن طلاب حياة ولسنا طلاب موت، والهنا هو اله الاحياء وليس اله الأموات، الا تقول القديسة تريزيا الطفل يسوع انا لا اموت بل انا احيا، انه عيد القيامة عيد الأعياد حدث الاحداث وجوهر المسيحية انه العيد الكبير والفجر الجديد”.

وفي ​كنيسة السيدة​ في النبطية ترأس خوري الرعية الاب كامل إيليا قداسا شدد فيه على ​المحبة​ والعيش الكريم ومتانة العلاقة بين اللبنانيين وعلى أهمية الوحدة الوطنية والعيش الكريم.

وفي ​الكفور​ ترأس خوري البلدة الاب ​يوسف سمعان​ قداسا حضوريا واونلاين أكد خلاله على وحدة العلاقة بين أبناء البلدة والمحيط، داعيا الى نبذ الخلافات والعمل لجمع كلمة اللبنانيين.