كارثة إقتصادية مُنتظرة!

السوبرماركت

أشار رئيس ​نقابة مستوردي المواد الغذائية​ في لبنان ​هاني البحصلي إلى أن “من الطبيعي ان تتحفظ المصارف الأجنبية مع لبنان والبضائع متوافرة لمدة شهرين ونصف الشهر ولن تنقطع في هذه الفترة”.

وقال البحصلي في حديثٍ لـ “صوت كل لبنان”: “اذا لم نتمكن من تأمين الدولارات ستكون هناك كارثة كبيرة في تأمين البضائع وفي حال حصل الأمر سيضطر التاجر لتمويل بضائعه مرتين وهذا يؤثر على التموين والأسعار”.

ولفت الى أنه “لا تزال هناك فرصة لحل هذه الأمور قبل الوصول الى سيناريوهات أسوأ وما نراه من تهافت الناس على البضائع المدعومة مؤسف والبضائع الأساسية موجودة”.