الإصابات تعود وترتفع فيما النسبة الإيجابية حوالي الـ17 بالمئة.. وعلامات استفهام كثيرة!

فيروس كورونا

سجّل لبنان 2723 حالة إيجابية جديدة مُصابة بفيروس كورونا، في وقتٍ لا الإقفال مُتشدّد ولا منصّة الأذونات مُتشدّدة، وكأن لبنان وصله 6 مليون لُقاح منذ أيّام، فتغاضت الدولة عن إلزام المواطنين بالتشدّد بالإجراءات الوقائية.

فمن هذه الحالات، 2713 حالة مُثبّتة محليًا، ومن عدد الفحوصات المحليّة والتي تبلغ 16341 فحص، تكون نسبة الإيجابية 16.6 بالمئة أيّ ما يُقارب الـ17 بالمئة وهو رقمٌ غير مقبول في بلدٍ يظنّ فيه المسؤولون أنهم يقومون بإجراءات للحدّ من انتشار الوباء.

وارتفع عدد الوفيات من جديد، فسجّل لبنان اليوم 55 حالة وفاة بسبب الفيروس، ما يدفعنا لطرح علامات استفهام حول زحمات السير الخانقة اليوم على جميع الطرقات اللّبنانيّة، وكأن زمن الكورونا انتهى ولا فيروس بعد اليوم!

أمّا تقرير وزارة الصحة فهو التالي: